الرئيسية / اخبار / تحذيرات من وزارة التربية بشأن زيادة الرسوم الدراسية

تحذيرات من وزارة التربية بشأن زيادة الرسوم الدراسية

رغم التحذيرات التي تطلقها وزارة التربية بين فترة وأخرى للمدارس الخاصة بعدم زيادة الرسوم الدراسية مع ضرورة الالتزام بالقرار الوزاري الخاص بذلك، إلا أن بعض المدارس لم تلتزم بهذه التعليمات بالشكل الصحيح، حيث تقوم سنويا برفع قيمة الشريحة على الطلبة.

واشتكى عدد من أولياء الأمور من هذا الإجراء الذي يخالف القرار الوزاري، وقالوا : كل عام تقوم الإدارة المدرسية بزيادة الرسوم دون علم الوزارة وتجبرنا على دفع الزيادة، موضحين أن من يرفض يتم طرد ابنه من المدرسة أو عدم تسليمه شهادة نهاية العام الدراسي.

وأضافوا أن الزيادة لا تتوقف عند حد معين بل لكل مرحلة تعليمية زيادة خاصة، مشيرين إلى أنها تصل إلى 180 دينارا تحت مسمى «الشريحة» بحجة توفير كتب وزي مدرسي.

وذكروا أن الزي المدرسي لا تتعدى قيمته 10 دنانير، وللأسف لا يليق بمستوى مؤسسة تعليمية، كما أن الكتب الدراسية أيضا لا تتجاوز تكلفتها 10 دنانير، لكن بعض المدارس تحصل مبالغ كبيرة نظيرها، مطالبين وزير التربية ووزير التعليم العالي د.حامد العازمي بالتدخل وإيقاف هذه التجاوزات في زيادة الرسوم.

وكان الوكيل المساعد للتعليم الخاص والنوعي د.عبدالمحسن الحويلة قد أكد ضرورة الالتزام بالرسوم الدراسية المقررة وفقا للكشوف المعتمدة لدى الإدارة العامة للتعليم الخاص، وعدم جواز تحصيل أي مبالغ أو رسوم تحت أي مسمى، داعيا الجميع للالتزام بالقرار الوزاري.

من جانبه، كشف مدير إدارة التعليم الخاص سند المطيري، عن تشكيل فريق عمل لمتابعة هذا الموضوع، وذلك ضمن تعليمات من الوكيل المساعد لقطاع التعليم الخاص والنوعي د.عبدالمحسن الحويلة، لافتا إلى أن الفريق قام بزيارة ما يقارب 25 مدرسة اتضح أن بعضها تطلب رسوما لفرق الشريحة رغم أنها ليس لها حق في ذلك.

[ajax_load_more post_type="post" posts_per_page="1" images_loaded="true"]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *